نحو تغطية شاملة للتحصين ضد الأمراض، باعتباره حجر الزاوية للصحة والتنمية في أفريقيا 

سينعقد المؤتمر الوزاري حول التحصين في إفريقيا يومي 24 و 25 فبراير في أديس أبابا، إثيوبيا

وسيجتمع القادة الأفريقيون _ بما في ذلك وزراء الصحة والمالية _ في أديس أبابا، مما سيجعل المؤتمر بمثابة منبر قوي تستطيع من خلاله الحكومات استعراض التزامها تجاه توسيع نطاق الحصول على التطعيم في كافة أرجاء القارة


إن حصول الجميع على التحصين ضد الأمراض يقع في مقدمة الجهود التي تُبذل لتمكين أفريقيا من الوصول إلى كامل إمكاناتها؛ من خلال تحسين الصحة ودفع عجلة النمو الاقتصادي وتمكين الأجيال القادمة. ويعد التحصين ضد الأمراض أحد الحلول الأكثر فعالية من حيث التكلفة في مجال الصحة العالمية، كما ينطوي على فوائد واضحة للصحة والتنمية. تمثل اللقاحات سببًا رئيسيًا لانخفاض وفيات الأطفال في أفريقيا بأكثر من النصف ما بين عامي 1990-2012، مما يؤدي لإنقاذ ملايين الأرواح. كما يجلب التحصين ضد الأمراض منافع اقتصادية أيضاً، عن طريق خفض تكاليف الرعاية الصحية وزيادة الإنتاجية


وسيضم هذا الحدث المناصرين، والخبراء الفنيين، وصانعي السياسات، والمتبرعين والصحفيين من أجل دراسة أفضل السبل لدفع عملية الحصول على التطعيم في أفريقيا قدماً لضمان حصول كل طفل أفريقي على التطعيمات التي يحتاجها

وسيعقد المؤتمر تحت ضيافة المكاتب الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لكل من أفريقيا وشرق البحر الأبيض المتوسط بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي، بغية تمثيل مدى الرغبة السائدة عبر القارة في الاضطلاع بتحسينات في إمكانية الحصول على التطعيم

وسيشمل المؤتمر جلسات تغطي، من جملة أمور أخرى، التمويل المستدام للتطعيم، ودور المجتمعات المحلية في التغطية والطلب، وبناء نظم أقوى من أجل النهوض بصحة الطفل، وتعزيز الشراكات الإقليمية لضمان تغطية التطعيم على نطاق واسع ومتكافئ

 

 

LATEST NEWS & UPDATES